ابتعد عنها فورًا.. أسباب غير متوقعة وراء ظهور رائحة الفم الكريهة

هناك الكثير من الأسباب التي تجعل الشخص يعاني من رائحة الفم الكريهة حتى بعد تنظيف أسنانه، وفي بعض الحالات، حتى تنظيف أسنانك بانتظام قد لا يكون كافيًا للتخلص من رائحة الفم الكريهة، وفي هذه المقالة سنعرض لكم بعض أسباب رائحة الفم الكريهة المستمرة ونصائح للمساعدة في تقليلها، وفقا لما نشره موقع “doctor.ndtv”.

الأسباب المحتملة لرائحة الفم الكريهة

ابتعد عنها فورًا. أسباب غير متوقعة وراء ظهور رائحة الفم الكريهة0

غسول الفم الذى يحتوي على الكحول

تحتوي بعض غسولات الفم على الكحول، التي يمكن تتسبب في جفاف فمك ويزيد من رائحة الفم الكريهة، كما قد يكون استخدام غسول الفم الخالي من الكحول أو غسول الفم الذي يحتوي على مكونات نشطة أكثر فعالية في مكافحة رائحة الفم الكريهة.

جفاف الفم

يمكن أن يؤدي عدم كفاية إنتاج اللعاب، والذي يحدث في الغالب بسبب بعض الأدوية أو التنفس من الفم أو الجفاف، إلى رائحة الفم الكريهة حيث تتكاثر البكتيريا وتسبب الرائحة الكريهة.

مشاكل الأسنان

يمكن أن يساهم تسوس الأسنان أو أمراض اللثة أو التهابات الفم في استمرار رائحة الفم الكريهة، وتوفر هذه الظروف بيئة مثالية لنمو البكتيريا وخلق الروائح الكريهة.

 بكتيريا اللسان

يمكن أن تتراكم البكتيريا والخلايا الميتة على السطح الخشن للسان، مما يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة، وعدم تنظيف لسانك جيدًا أثناء تنظيف أسنانك يمكن أن يساهم في رائحة الفم الكريهة.

بعض الأطعمة والمشروبات

يمكن أن تطلق الأطعمة ذات الرائحة القوية مثل الثوم والبصل والتوابل، مركبات متطايرة تدخل إلى الرئتين، مما يسبب رائحة الفم الكريهة المستمرة، بالإضافة إلى ذلك، فإن شرب الكحول أو القهوة أو بعض المشروبات الحمضية يمكن أن يساهم أيضًا في رائحة الفم الكريهة.

التدخين

لا تترك منتجات التبغ رائحة نفس قوية فحسب، بل تساعد أيضًا على جفاف الفم وأمراض اللثة، مما يتسبب في رائحة الفم الكريهة المزمنة.

 الحالات الطبية

يمكن أن تظهر بعض الحالات الأساسية، مثل التهابات الجيوب الأنفية المزمنة، والارتجاع الحمضي (GERD)، والتهاب اللوزتين، والتهابات الجهاز التنفسي، ومشاكل الكبد أو الكلى، والسكري، على شكل رائحة الفم الكريهة.

التوتر والعوامل النفسية

يمكن أن يساعد التوتر والقلق على حدوث جفاف في الفم، مما يؤدي بدوره إلى نمو البكتيريا ورائحة الفم الكريهة.

نصائح لتقليل رائحة الفم الكريهة

فيما يلي بعض النصائح لتقليل رائحة الفم الكريهة التي لا تختفي بمجرد تنظيف أسنانك بالفرشاة:

  • قم بتنظيف أسنانك مرتين يوميًا على الأقل واستخدم خيط تنظيف الأسنان وغسول الفم يوميًا لإزالة البكتيريا وجزيئات الطعام التي يمكن أن تسبب رائحة الفم الكريهة.
  • تميل البكتيريا إلى التراكم على اللسان، لذلك قم بتنظيف سطح اللسان بلطف باستخدام مكشطة أو فرشاة أسنان.
  • يمكن أن يساهم جفاف الفم في رائحة الفم الكريهة، لذلك من المهم شرب الكثير من الماء طوال اليوم للحفاظ على رطوبة فمك وتقليل البكتيريا المسببة للرائحة.
  • يمكن أن تساهم الأطعمة مثل الثوم والبصل والأطعمة الغنية بالتوابل في رائحة الفم الكريهة، لذلك يجب عليك التقليل من تناولك لها أو تجنبها تمامًا لتقليل شدة رائحة الفم الكريهة.
  • لا يسبب التدخين رائحة الفم الكريهة فحسب، بل إنه يضر أيضًا بأنسجة اللثة ويؤثر على إنتاج اللعاب، مما قد يؤدي إلى جفاف الفم ويزيد المشكلة سوءًا.
  • مضغ العلكة الخالية من السكر أو استخدام النعناع الخالي من السكر لتحفيز إنتاج اللعاب، مما يساعد على القضاء على البكتيريا وإنعاش النفس.
  • يمكن أن تساهم مشاكل الأنف مثل التهاب الجيوب الأنفية أو التنقيط بعد الأنف في حدوث رائحة الفم الكريهة.
  • من الأفضل استخدام غسولًا أو رذاذًا للأنف بمحلول ملحي لتنظيف الممرات الأنفية وتقليل احتمالية رائحة الفم الكريهة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *