بشرة خير.. زيادة  دعم البنزين والسولار في الميزانية الجديدة
أسعار البنزين والسولار

تنعقد لجنة التحديد التلقائي لأسعار المواد البترولية لتقرر مصيرأسعار البنزين والسولار خلال أيام، وأمام اللجنة ثلاث خيارات حسب القرار الحكومي الذي صدر بهذا الشأن، أما زيادة الأسعار أو انخفاضها أو تثبيت الأسعار كما هي، وأي قرار بتحريك الأسعار يعتمد على شروط وظوابط ونسب معينة يتم اتخاذها بناء علي هذه الضوابط والشروط.

زيادة  دعم البنزين والسولار

تقوم الموازنة العامة للدولة سنويا بتحديد قيمة الدعم الموجه للموارد البترولية، والتي تؤثر على تحديد أسعار البنزين والسولار، وهي تشكل دعم سنوي تقدمه الحكومة لمنتجات الطاقة، كأحد أوجه الدعم الرئيسية باعتبارها منتجات البترول وأسعار البنزين والسولار، والتي تؤثر بشكل مباشر على مستويات المعيشة والأعباء التضخمية وهي تشكل عامل حاسم في الفروق ما بين الدخول والمصروفات، وبالرجوع إلى مشروع الموازنة العامة للدولة عن العام المالي الجديد 2024/2025، يمكن معرفة قيمة الدعم الموجه إلى المنتجات البترولية بشكل عام والذي يتم توجيهه إلى أسعار البنزين والسولار بشكل خاص، حيث تحرص الدولة على استمرار هذا الدعم لمواجهة الزيادة المستمرة الذي شهدتها أسعار هذه المنتجات خلال الفترة الأخيرة.

الدعم في موازنة العام المالي الجديد

خصصت موازنة العام المالي الجديد دعم استثنائي للمواد البترولية، حيث من المتوقع أن تزيد نسبة الدعم المنتظرة في العام المالي القادم عن العام المالي الحالي، وسوف يظهر ذلك من خلال الأرقام التي توضح وصول قيمة دعم المواد البترولية في 2025 إلى حوالي 154499 مليون جنيه مقابل 119419 مليون جنيه في الموازنة الخاصة بالعام المالي الحالي والذي يوف تنتهي في شهر يونيو خلال أيام، وتأتي زيادة دعم المواد البترولية لتغطية الفارق بين السعر العالمي للطاقة وتكلفة توافره في السوق المحلي لذلك تقوم الدولة بدعم السولار والبنزين، وذكر تقرير مشروع الموازنة العامة للدولة الذي وافق عليه مجلس النواب أن قيمة الدعم الموجه للمواد البترولية يمصل قيمة ما تتحمله الدولة نتيجة بيع بعض المنتجات البترولية بأسعار تقل عن تكلفة توافرها في السوق المحلي سواء عن طريق الإنتاج المحلي أو استيراد بعضها من الخارج، وذلك إلى جانب دعم أنبوبة البوتجاز والمازوت للمخابز.

الأسعار هتقل.. الميزانية الجديدة تزف بشرة سارة للمواطنين عن أسعار البنزين والسولار
الأسعار هتقل.. الميزانية الجديدة تزف بشرة سارة للمواطنين عن أسعار البنزين والسولار

تحديد أسعار المنتجات البترولية

يعتمد تحديد أسعار المنتجات البترولية على 3 أمور، وهي ” سعر الدولاروسعر الطاقة عالميا والتكاليف الأخرى التي تتداخل في سعر المواد البترولية، وحسب مشروع الموازنة العامة للدولة فقد رجح أن يكون هناك زيادة في أسعار الطاقة عالميا في ضوء الصراعات التي يعيشها العالم الوقت الحالي، وأشار التقرير الخاص بالموازنة الجديدة أنه من المتوقع أن تستمر الزيادة في أسعار الطاقة نتيجة لاستمرار الحرب على غزة واستمرار الاضطرابات التي تشهدها منطقة البحر الأحمر والحرب بين إيران وإسرائيل، ولفت التقرير إلى زيادة المؤشر بنسبة 1% خلال العام الماضي بسبب الضغوط على جانب الأسعار في ظل التوترات الجيوسياسية التي تشهدها المنطقة.

الاجتماع الأخير للجنة تحديد الأسعار

قامت لجنة التحديد التلقائي لأسعار المنتجات البترولية بتحريك أسعار البنزين والسولار دفعة واحدة في آخر اجتماع لها في مارس الماضي، وبعد مرور 3 أشهر من المنتظر أن تجتمع مرة أخرى، لتعقد اجتماعها الربع سنوي والتي تقوم به لتحديد مصير أسعار الطاقة في مصر.

أسعار السولار والبنزين قبل قرار الحكومة

تسجل أسعار البنزين والسولار خلال الفترة الحالية، وقبل قرار الحكومة الجديد، أسعار موضحة كالتالي:

  • سجل سعر الينزين 80 قيمة 11 جنيه
  • سجل سعر البنزين 92 قيمة 12.5 جنيه
  • سجل سعر البنزين 95 قيمة 13.5 جنيه
  • سجل سعر السولار قيمة 10 جنيه
  • سجل سعر إسطوانة الغاز قيمة 100 جنيه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *