يكتب نهاية الفحوصات التقليدية.. روبوت يتفوق على الأطباء في اكتشاف سرطان الثدي
يكتب نهاية الفحوصات التقليدية.. روبوت يتفوق على الأطباء في اكتشاف سرطان الثدي

قام عدد من العلماء في جامعة بريستول، بابتكار روبوت جديد، يستطيع الكشف عن مرض سرطان الثدي عند السيدات بصورة أفضل من الأطباء نفسهم، كما يتمنى العلماء إطلاق الروبوت في الصيدليات والمراكز الصحية، وفقا لـ صحيفة “الصن” البريطانية، وفي هذا السياق نوه قائد الفريق العلمي جورج جينكينسون إن الفصح المبكر عن المرض الخبيث “السرطان”، قد يعزز نسب البقاء على قيد الحياة، كما أعلن جورج وفريقه، عن قيامهم بتحديث الروبوت ليكون أفضل وأسرع وأكثر مصداقية من أي دكتور في اكتشاف مرض السرطان.

 الكشف عن مرض سرطان الثدي

وفي سياق متصل قام الفريق بتقديم النتائج النهائية لهم، في مؤتمر RO-MAN الطبي، وقالوا إنه عبر الجمع بين الأدوات الحديثة التي يستعملها الطبيب والذكاء الاصطناعي، لابد أن يكون الروبوت متمكنا من الكشف على كتل عميقة في أنسجة الثدي، سوف يكون من الصعب اكتشافها بالكشف اليدوي.

وتابع قائد الفريق العلمي جورج جينكينسون: “نظامنا الحديث يتسم بالابتكار الهام من أجل إجراء كشف سريري للثدي، ونتمنى أن يكون هذا في المستقبل مساهمة فعلية في اكتشاف السرطان مبكرا”، طبقا لسكاي نيوز عربية، الجدير بالذكر أن مرض سرطان الثدي قد يأتي عقب مرض سرطانَ الجلد من حيث اعتباره أكثر أنواع السرطانات انتشارا بين السيدات، كما أنه قد يصيب كلاً من الرجال والسيدات، إلا أنه من أكثر الأنواع شيوعا بين النساء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *